مجلس النواب يستمع إلى ردود وإيضاحات وزير الإعلام

استمع مجلس النواب في جلسته المنعقدة اليوم برئاسة رئيس المجلس الشيخ يحيى علي الراعي إلى ردود وإيضاحات وزير الاعلام، ضيف الله الشامي بشأن رسالة المجلس حول عدم التزام وسائل الإعلام الرسمية بالبروتوكول الإعلامي فيما يتعلق بتغطية أخبار وأنشطة وفعاليات المجلس.

وفي الجلسة التي حضرها وزير الزراعة والري المهندس عبد الملك الثور، ونائب وزير الإعلام فهمي اليوسفي وعدد من المختصين في الجهات ذات العلاقة، عبر وزير الإعلام عن تقديره للجهود التي يبذلها مجلس النواب في الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد في ظل استمرار تداعيات العدوان والحصار وما يمثله المجلس من أهمية ونافذة دستورية لإيصال قضية الشعب اليمني ومظلوميته إلى العالم.

ونفى أن يكون هناك تعمد أو تجاهل لأخبار وأنشطة مجلس النواب.. مشيرا إلى بعض الأخطاء والتجاوزات غير المقصودة التي تحصل نتيجة للإرباك وكثافة أعمال التغطية الإخبارية أحيانا، والتي يمكن معالجتها أولاً بأول.

ولفت الوزير الشامي إلى أن الوزارة ستعمل على تلافي تكرار ذلك في المستقبل وإيجاد آلية فاعلة والعمل على تطوير وتحديث التغطية الإخبارية في وسائل الإعلام الرسمية المقروءة والمسموعة والمرئية بالتنسيق مع الدائرة الاعلامية بالمجلس.. مبينا أنه سبق أن وجه المؤسسات الإعلامية التابعة لوزارة الإعلام بالالتزام بالبروتوكول المعتمد فيما يتعلق بتغطية أخبار سلطات الدولة ومنها أنشطة وفعاليات مجلس النواب.

ووجه وزير الاعلام المؤسسات الاعلامية الرسمية مجدداً بالالتزام بالبروتوكول المعمول به، وعدم تكرار تلك الأخطاء.

وفي الجلسة أكد أعضاء المجلس في سياق نقاشاتهم ضرورة إعطاء مجلس النواب الأهمية باعتباره أحد سلطات الدولة الثلاث والاهتمام بتغطية فعالياته وأنشطته وفقا للبروتوكول المعتمد وما ينص عليه دستور الجمهورية اليمنية.

وشددوا على أهمية الالتزام بالبروتوكول وعكس ما يدور من أنشطة وفعاليات في الجانب التشريعي والرقابي في وسائل الإعلام كون المجلس يوجه رسائل هامة للعالم حول مظلومية الشعب اليمني وقضيته، وعلى وسائل الاعلام الاضطلاع بدورها المسؤول إزاء ذلك، إضافة إلى الاهتمام بتغطية الاجتماعات البرلمانية الحكومية المشتركة.

كما أكد أعضاء المجلس أهمية معالجة القصور في التغطية الاعلامية في كافة الوسائل التابعة للوزارة والعمل على رفع مستوى الوعي التشريعي والرقابي لدى المواطنين، من خلال الاهتمام بنشر التوصيات الصادرة عن المجلس ومواكبة النشاطات البرلمانية في الجانبين التشريعي والرقابي.

إلى ذلك استعرض المجلس تقرير لجنة الزراعة والري والثروة السمكية بشأن نتائج دراستها لأوضاع صندوق دعم وتشجيع الانتاج الزراعي والسمكي، وأقر إعادة التقرير إلى اللجنة المختصة لمزيد من الدراسة مع الجانب الحكومي المختص، وموافاة المجلس بنتائج ذلك.

واستمع مجلس النواب من عضوه علي بغوي أصلع، الى السؤال الموجه لوزير المياه والبيئة حول المسوغ القانوني لفرض رسوم على حفر المزارعين لآبار المياه لغرض الري.. مطالبا بحضور الوزير للرد على السؤال الموجه له في جلسة مقبلة.

وكان المجلس قد استهل الجلسة باستعراض محضره السابق وأقره، وسيواصل عقد جلسات أعماله يوم غد الأحد بمشيئة الله تعالى.

Print Friendly, PDF & Email

التصنيفات : الاخبار,السلايدر