نائب رئيس مجلس النواب ووزير الإعلام يطلعان على سير العمل بإدارة المرور

اطلع نائب رئيس مجلس النواب عبدالسلام هشول زابية، ووزير الإعلام ضيف الله الشامي، على سير العمل بالإدارة العامة للمرور وما تقدمه من خدمات للمواطنين.

واستمعا من مدير عام شرطة المرور العميد الدكتور بكيل البراشي إلى شرح عن مختلف أنشطة شرطة المرور وأهمية دورها في خدمة المواطنين وتنظيم الحركة في الشوارع والطرق وتعزيز السلامة، وكذا البرامج التطويرية لرفع الأداء المروري.

وأشار إلى أهمية تكاتف جهود مختلف الجهات المعنية وذات العلاقة بالسلامة المرورية وتوفير الإمكانات اللازمة لشرطة المرور لتنفيذ مهامها وتقديم خدماتها.

وخلال لقائهما بقيادة الإدارة العامة ومرور أمانة العاصمة ووحدة الضبط المروري والضباط والصف والأفراد، أشاد نائب رئيس مجلس النواب بدور رجال المرور وما يقومون به من مهام في خدمة المجتمع .. مؤكداً ضرورة دعم شرطة المرور بالإمكانات اللازمة بما يمكنها من تعزيز أدائها وتجويد العمل المروري.

ولفت إلى أن دور شرطة المرور إنساني لما له من علاقة مباشرة بالمواطن عبر تقديم الواجب لمستخدمي الطريق .. مشدداً على أهمية ضبط المخالفات المرورية والسلوكيات الخاطئة.

وأكد نائب رئيس مجلس النواب، ضرورة تكريس الوعي المروري في أوساط المجتمع من خلال وسائل الإعلام المختلفة بما ينعكس إيجاباً على عملها في الميدان .. مبدياً استعداد مجلس النواب النظر في أي مقترحات وتعديلات تشريعية من شأنها تطوير العمل والأداء المروري.

وتطرق إلى أهمية التنسيق بين الجهات المعنية وذات العلاقة بالسلامة المرورية كونها مسؤولية مشتركة.

من جانبه أشاد وزير الإعلام بدور شرطة المرور في الميدان وما تحقق مؤخراً من نقلة نوعية في العمل المروري.

وأكد أن الإعلام شريك أساسي في تعزيز السلامة المرورية .. مشيراً إلى أن التوعية بآداب وقواعد المرور أمر أساسي وعلى جميع وسائل الإعلام التعاطي معها بإيجابية بما يعزز من جهود رجال المرور في تحقيق السلامة المرورية.

وأفاد الوزير الشامي بأن وزارة الإعلام أعدت بالتنسيق مع الإدارة العامة للمرور خطة لحملة إعلامية توعوية ستنطلق خلال الأيام المقبلة .. مؤكداً الحرص على أن يكون لوسائل الإعلام دور بارز في نشر التوعية المرورية في أوساط المجتمع.

بدوره اعتبر مدير عام شرطة المرور زيارة نائب رئيس مجلس النواب، ووزير الإعلام، حافزاً لشرطة المرور للمضي في تنفيذ خططها وتنفيذ ما تم الاتفاق عليه مع الجهات المشاركة في تطوير الأداء المروري.

وقال” إن الزيارة تأتي قبل تدشين حملة التوعية المرورية الشاملة التي ستنطلق خلال الأسبوع المقبل “.. موضحاً أنه تم إعداد المواد الاعلامية اللازمة للحملة التي ستنطلق مطلع العام المقبل وتستمر شهر، تليها حملة مرورية شاملة لضبط المخالفات.

وكان نائب رئيس مجلس النواب ووزير الإعلام اطلعا على سير العمل في إدارات وأٌقسام الإدارة العامة للمرور، وتقرير مصور حول الإزدحامات المرورية، وما تم تجهيزه من فلاشات لحملة التوعية الشاملة.

Print Friendly, PDF & Email

التصنيفات : الاخبار,السلايدر